منتدى ماستر لمسه حب ChatMaster Kroz - ماستر لمسه حب,منتدى بنت مصرية ,شات بنت القاهرة, بنت القاهر




عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


منتدى لمسة حـــب - دردشة لمسه حب - عالم الرومانسيه - عالم الحب - ماستر لمسه حب -ChatMaster Kroz - منتدى ماستر لمسة حب , منتدى بنت مصرية, منتدى بنت القاهرة , شات بنت القاهرة , شات بنات فايف,bnt5
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولدردشة لمسه حباذاعه القران الكريمراديو مايكل جاكسون
>





.:: الاوسمة الذهبيه::.

.:: جميع الحقوق محفوظة - منتديات لمسه حب::.

شاطر | 
 

  ~[ لـ إجـُـٍلـﮜ آإصـَـِوِغُ عبـآإرٍآتِـۓ وإستحضـرٍ ﮜـلمآإتـًـِۓ ..•

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احلى ملاك
مراقب عام
مراقب عام
avatar

عدد المساهمات : 136
تاريخ التسجيل : 18/06/2011

مُساهمةموضوع: ~[ لـ إجـُـٍلـﮜ آإصـَـِوِغُ عبـآإرٍآتِـۓ وإستحضـرٍ ﮜـلمآإتـًـِۓ ..•    السبت مايو 12, 2012 10:02 am

~[ لـ إجـُـٍلـﮜ آإصـَـِوِغُ عبـآإرٍآتِـۓ وإستحضـرٍ ﮜـلمآإتـًـِۓ ..•

كيف لاقلامنا أن تصوغ تعابيره و تستحضر كلماته



لأجلك يا رسول الله ,, كيف لنا أن نكتب عنك و أنت فوق كل هذا الوصف ..



أشعر بقيد يعتصرني فأنا في حيرة عما سأكتبه عنك ..








قال تعالى في كتابه الكريم :



" وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ " القلم .4




تجمعت في رسولنا مكارم الأخلاق و يتحلى بأعظمها .. كما كان



يسمى " الصادق الأمين " لأمانته , حيث كان الكفار يتركون أمانتهم



عنده في مكة .. ما أن يعودوا فيرد الأمانات لأهلها ..حيث دائما كان



يحث على الأمانة و الإبتعاد عن الخيانة و وصفها من صفات



المنافقين ..






فمن أخلاق رسولنا لكريم :



" الإيثار "


كان النبى يخرج لصلاة الفجر كل ليله و كانت المدينه شديدة البرودة



فرأته أمرأة من الأنصار فصنعت للنبى عبائة ( جلباب ) من قطيفة و



ذهب اليه و قالت : هذة لك يا رسول الله ففرح بها النبى و لبسها النبى



و خرج فرءاه رجل من الأنصار فقال : ما أجمل هذة العباءة أكسينيها يا



رسول الله , فقال له النبى : نعم أكسك إياها وأعطاها النبى لهذا الرجل ..



2- بعد غزوة حنين كان نصيب الرسول من الغنائم كثير جداً لدرجة ان الأغنام كانت



تملأ منطقة بين جبلين , فجاء رجل من الكفار و نظر إلى الغنائم و قال : ما هذا ؟



( يتعجب من كثرة الغنائم ) , فقال له رسول الله : أتعجبك ؟ فقال الرجل : نعم , فقال



الرسول : هى لك , فقال له الرجل : يا محمد أتصدقنى ؟ , فقال له الرسول : أتعجبك ؟



فقال الرجل نعم , فقال الرسول : إذاً خذها فهى لك , فأخذها الرجل و جرى مسرعاً



لقومة يقول لهم : يا قوم : أسلموا , جئتكم من عند خير الناس , إن محمداً يعطى



عطاء من لا يخشى الفقر أبداً ..






فأين نحن من هذا الإيثار لـ نأثر غيرنا على أنفسنا ,, أين نحن من



هذا يا أمة محمد .. !! انظروا و اعقلوا فـ والله لـ تذوب الأنفس



خجلا كـ موقف كـ هذا .. رغم احتياجه للشئ إلا أنه قدمه لغيره لـ يشبعه ..







أيضا " التواضع "


سيد المتواضعين يحذر الكبر و يأباه و يحذّر منه ..



فقال : ( لا يدخل في الجنة من كان في قلبه مثقال ذرةٍ من كبر) رواه مسلم



ومن صور تواضعه : (آكل كما يأكل العبد وأجلس كما يجلس العبد)
رواه أبو يعلى وحسنه الألباني.



ما أجمل النفس عندما تسمو بتواضع ٍ لا تنهال فوق البشرية و تتسلط



عليهم ,, و لا تتخيل أنها فوق بساط طائر ,, لها ما لم يكُن لهم ..







" زهده في الحياة "


كان من الناس الزاهدين لم تغرّه الدنيا و مفاتنها ,, بل كان مُحبا للآخرة ,,



أحيانا كان ينام على النطع و في بعض الأحيان الأخرى ينام على الحصير ,,



و أيضا على كساء أسود و السرير .. حين خيره الله بين أن يكون عبدا نبيا



أو ملكا نبيا فماذا نتوقع من خير البرية أن يختار .. !!



لقد اختار أن يكون " عبدا نبيا "



زُهده ليس له شبيه ,, فمن يسمح لنفسه في وقتنا الحاضر أن ينام على الفراش



أرضا ؟ من تحلق عيناه وفق أفق بسيط جدا ,, إلا أن يكون ملكا على أهله و



مسيطرا على عامة الناس ,, من يتغاضى عن هذه الدنيا و مفاتنها و يفكر بآخرته



و كأنها غدا ..



يا لـ روعة خلقك يا رسولي الحبيب يا لـ روعتك ..






" خلق نبينا مع





الأطفال :*


وكان صلى الله عليه وسلم يحمل ابنة ابنته وهو يصلي بالناس إذا قام حملها



وإذا سجد وضعها وجاء الحسن والحسين وهما ابنا بنته وهو يخطب الناس فجعلا



يمشيان ويعثران فنزل النبي صلى الله عليه وسلم من المنبر فحملهما حتى ووضعهما



بين يديه ثم قال صدق الله ورسوله(وَاعْلَمُوا أَنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلادُكُمْ فِتْنَةٌ وَأَنَّ اللَّهَ



عِنْدَهُ أَجْرٌ عَظِيمٌ) (لأنفال:28) نظرت إلى هذين الصبيين يمشيان فيعثران فلم أصبر



حتى قطعت حديثي ورفعتهما.



فإذا بكى صبيا يسرع في صلاته خوفا أن تفتن أمه و إن مرّ بصبيان صغار سلم عليهم ..



عطوفا رحيما بالصغير و الكبير ..







2 * الخدم :



لم يضرب خدما انما رحيما بهم ,, لطيفا في معاملتهم ,, يسامحهم و يعفو عنهم ,,



فـ عن أنس رضي الله عنه قال" خدمت النبي صلى الله عليه وسلم عشر سنين،



والله ما قال أف قط، ولا قال لشيء لم فعلت كذا وهلا فعلت كذا" - رواه الشيخان
وأبو داود و الترمذي.



أبن قلوب البشرية كـ هذا القلب الطاهر ,, عاملهم كـ بشر ,, لم يؤذيهم و يضربهم و



يُعلي صوته عليهم ,, بل جازاهم كل خير ..







لو أردت أن أكتب عن أخلاق الرسول أكثر فـ أكثر سـ أبقى الدهر كله أعددها و



أردد بها ,, خير البشرية سيرته عطرة .. وضااءة مُشرقة , , يا ليتنا نقتدي به في



حياتنا في تصرفاتنا و تعاملنا مع الغير ,, لو طبقناها لم وجدنا هناك أنفس تائهة و



ضائعة و مظلومة و مُهمّشة ,, هذا هو رسولنا _ صلوات الله عليه _ يُحارَب من



أعداء الدين و نحن مكتوفين ,, فـ متى سـ تتحرك أنفسنا لـ ندافع و نقاتل و نقاطع أيضا ..

_________________
تـوقـيـعـے :







آبكـَتنــي غــيرتي عـَلـيــك ســـَراً ,,~

ﻓـَ هـَــل آذنـَبـتُ . . حـَيــنْ , [ عـَشقتــك ] , حـــد آلألــَــم   Crying or Very sad
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
~[ لـ إجـُـٍلـﮜ آإصـَـِوِغُ عبـآإرٍآتِـۓ وإستحضـرٍ ﮜـلمآإتـًـِۓ ..•
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى ماستر لمسه حب ChatMaster Kroz - ماستر لمسه حب,منتدى بنت مصرية ,شات بنت القاهرة, بنت القاهر :: لمسه حب الاسلامىا العام :: المنتديات الاسلاميه-
انتقل الى: